العين غيرة وحسد...سرطان مستبد/ف5

العين غيرة وحسد...سرطان مستبد/ف5


avatar

الفارس الملثم


البلد/ المدينة :
barika
المُسَــاهَمَـاتْ :
3599
نقاط التميز :
7496
التَـــسْجِيلْ :
01/01/2013
[rtl][size=37]الغيرة بين الجاهلية والإسلام :[/size]

[/rtl]
[rtl]إن العرب في الجاهلية كانوا يعدون المرأة ذروة شرفهم وعنوان عرضهم وبما أن بيئة العرب قد قامت فيها الأخلاق على الإباء والاعتزاز بالشرف كان لا بد للنساء والرجال من العفة والتعفف . والعفة شرط من شروط السيادة فهي كالشجاعة والكرم , وكان العرب أغيرهم من غيرهم ولذلك قيل : كل أمة وضعت الغيرة في رجالها وضعت الصيانة في نسائها .

[/rtl]
[rtl]وقد وصل العرب في الغيرة أن جاوزوا الحد  حتى كانوا يئدون بناتهم مخافة لحوق العار بهم من أجلهن. مع العلم أن أول قبيلة وأدت من العرب * ربيعة*والسبب في ذلك يعود أنهم أغير عليهم , فقد نهبت بنت أميرهم فاستردوها بعد

[/rtl]
[rtl]الصلح , وخيرت رضا منها بين أبيها وبين من هي عنده فاختارت من هي عنده فغضب والدها وسن لقومه الوأد  ففعلوه غيرة منهم , وشاع الوأد في العرب بعد ذلك , إلى أن جاء الإسلام الحنيف فحرم ذلك موبخا زاجرا من فعله من العرب

[/rtl]
[rtl]قال الحق سبحانه وتعالى(( وإذا المؤودة سئلت – بأي ذنب قتلت ))التكوير 8/9 .

[/rtl]
[rtl]ومن نخوة العرب وغيرتهم أنهم يكنون عن حرائر النساء بالبيض .قال الله سبحانه وتعالى(( كأنهن بيض مكنون)) الصافات 49 .قال الشاعر امرؤ ألقيس : وبيضة خدر لا يرام خباؤها.ووصفهم لها بالنخلة بقولهم: الا يا نخلة في ذات عرق* عليك ورحمة الله السلام

[/rtl]
[rtl]ومن مظاهر الغيرة عند العرب :

[/rtl]
[rtl]1/ حبهم لعفة النساء عامة ونسائهم خاصة

[/rtl]
[rtl]2/ حبهم لحيائهن وتسترهن ووفائهن ووقارهن

[/rtl]
[rtl] 3/    قال علقمة بن عبدة:

[/rtl]
[rtl]منعمة ما يستطاع كلامها * على بابها من أن تزار رقيب

[/rtl]
[rtl]إذا غاب فيها البعل لم تفشي سره * وترضى إياب البعل حين يئوب

[/rtl]
[rtl]4/ يقول الأفوه ألأودي :

[/rtl]
[rtl]نقاتل أقواما فنسبي نساءهم * ولم ير ذو عز لنسوتنا حجلا

[/rtl]
[rtl]5/ قال عروه بن الورد:

[/rtl]
[rtl]وإن جارتي ألوت رياح بيتها * تغافلت حتى يستر البيت جانبه

[/rtl]
[rtl]6/ قال عنترة بن شداد العبسي:

[/rtl]
[rtl]وأغض طرفي ما بدت لي جارتي * حتى يواري جارتي مأواها .تأمل العلو والهمة والعفة عند هؤلاء الذين لم يدركوا الإسلام , وقارن بينهم وبين ذلك الذي نعيشه في زمننا هذا ؟ فما ذا يا ترى يقول أصحاب الحضارة والتقدم أم أنهم وجدوا آباءهم عليها عاكفين.

[/rtl]
[rtl]إن أصحاب الحضارة والتقدم لم يكتفوا بسلخ المرأة عن مهيتها وما وجدت أصلا من أجله,  بل أباحوا لها كل شيئ ليتمكنوا من التسلط والضغط عليها  , وعرضها كسلعة رخيصة في الأسواق , قلت لم يكتفوا بذلك فأظهروها  كالتيس  المستعار, بل وأعاروها فيما بينهم ,كل هذا بحجة التحضر , وتحت مسميات شتى, فانخدع من  بيننا   وراح يلهث ويقدم الغالي والنفيس ليرضوا عنه .

[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl][size=37]الغيـــرة في القرن العشرين:[/size]

[/rtl]
[rtl]سبق وأن ذكرنا أن الغيرة خلق عربي أصيل ارتفع به الإسلام أفاقا عالية سامية وقمما شامخة في ظل مجتمع وارف الظلال.ومع مرور الزمن وضعف الوازع الديني وهجمة الغرب الشرسة إلى أن بدت المظاهر المنحرفة عجيبة في العلاقات الاجتماعية والأخلاقية , وابتعد الكثير عن الواقع النظيف , وحتى غيرة أهل الجاهلية انحدرت وتلاشت في كثير من الأوساط إذ أصبح الاختلاط بين ما يسمى بالأسر المتقدمة المتحضرة شائعا , وذلك بالسفوروالتبرج والأحاديث والولائم المختلطة .

[/rtl]
[rtl]قال الأديب المصري – أنيس منصور- في إحدى مقالاته: أنه زار إحدى الجامعات الألمانية ورأى هناك الأولاد والبنات أزواجا أزواجا مستلقين على الحشيش في فناء الجامعة . قال: قلت في نفسي متى أرى ذلك المنظر في جامعة أسيوط لكي تراه عيون أهل الصعيد وتتعود عليه ؟. أهل الصعيد لماذا؟ لأنه ما يزال لديهم بعض أخلاق المسلمين وحيائهم .

[/rtl]
[rtl]قال السيد قطب – رحمه الله- في هذا الشأن:.... وحين تكون القيم الإنسانية  لأخلاق الإنسانية كما هي في ميزان الله هي السائدة في مجتمع , فإن هذا المجتمع يكون متحضرا متقدما , أو بالاصطلاح الإسلامي ربانيا مسلما , والقيم والأخلاق الإنسانية ليست مسألة غامضة ولا ما ئعة , وليست كذلك قيما وأخلاقا متغيرة إن المجتمعات التي تسود بها القيم والأخلاق الحيوانية لا يمكن أن تكون مجتمعات متحضرة مهما بلغت أم تبلغ من التقدم الصناعي والاقتصادي والعلمي, وفي المجتمعات الحديثة ينحصر المفهوم الأخلاقي بحيث تتخلى عن كل ما له علاقة بالتميز الإنساني عن الحيوان.

[/rtl]
[rtl]إن معايير الأخلاق قد اهتزت في عصرنا الحاضر ولا بد أن نوليها الاهتمام الكافي الذي يوحيه علينا ديننا .

[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
 

صلاحيات هذا المنتدى:

  • لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى